عيد العمال هو يوم عطلة فيدرالية في الولايات المتحدة يتم الاحتفال به في أول يوم اثنين من شهر سبتمبر لتكريم وتقدير الحركة العمالية الأمريكية وأعمال ومساهمات العمّال في تنمية وإنجازات الولايات المتحدة. 

ابتداءً من أواخر القرن التاسع عشر، ومع نمو الحركات النقابية والعمالية، اقترح النقابيون تخصيص يوم للاحتفال بالعمالة، تم الترويج لـ “عيد العمال” من قبل الاتحاد العمالي المركزي وفرسان العمل (entral Labor Union and the Knights of Labor)، الذين نظموا العرض الأول في مدينة نيويورك عام 1887، وقد كانت ولاية “أوريغون” (Oregon) أول ولاية في الولايات المتحدة تعتبره عطلة رسمية عامة، وبحلول الوقت الذي أصبحت فيه عطلة رسمية فيدرالية في عام 1894، كانت قد احتفلت ثلاثون ولاية في الولايات المتحدة رسمياً بعيد العمال.

اقرأ أيضاً: يوم الاستقلال في الولايات المتحدة

يُطلق على عيد العمال اسم “نهاية الصيف غير الرسمية” لأنه يوافق نهاية موسم الصيف الثقافي، حيث يأخذ الكثيرون إجازاتهم التي تستغرق أسبوعين خلال الأسبوعين اللذين ينتهيان بعطلة عيد العمال نهاية الأسبوع، وتبدأ العديد من أنشطة الخريف، مثل المدرسة والرياضة في هذا الوقت تقريباً.

للاستفادة من الأعداد الكبيرة من العملاء المحتملين الذين لديهم وقت للتسوق، أصبح عيد العمال عطلة مهمة للخصومات من قبل العديد من تجار التجزئة في الولايات المتحدة، خاصةً لمواسم العودة إلى المدرسة، يزعم بعض تجار التجزئة أنه واحد من أكثر الأوقات مبيعاً خلال السنة، ويحتل المرتبة الثانية بعد الجمعة السوداء في موسم الكريسماس.

المصدر: https://en.wikipedia.org/wiki/Labor_Day